كاريكاتير.. الإطارات المطابقة للمواصفات توفّر وقوداً بنسبة 10%

سيف الأسلمي
1٬245 56

نجحت المواصفات الخاصة بإطار السيارات، في توسيع الفارق بين الإطارات القديمة المخسرة والجديدة الموفرة بنسبة توفير للوقود بلغت 10%؛ وذلك وفقاً لجهد المركبة ودرجة التماسك.

 

وجسّدت أنامل الرسام الكاريكاتيري “ممدوح الجيزاني” حجم الاهتمام الذي يقوم به المركز السعودي لكفاءة الطاقة والجهات المعنية في محاربة الأنواع القديمة التي أثبت المختصون دورها في إهدار الوقود، والتسبب في حوادث الانقلاب.

 

ويقول مختصون في قطاع النقل: إن معامل التماسك على الأسطح الرطبة هو مقياس تماسك الإطار على سطح رطب أو مبلل، ويتم تحديده عن طريق قياس المسافة اللازمة للتوقف عند القيادة على سرعة 80 كيلومتراً في الساعة؛ ولذلك تكمن أهمية معامل التماسك على الأسطح الرطبة في رفع مستوى سلامة الإطار؛ فكلما قلت المسافة اللازمة للتوقف، كان الإطار أكثر سلامة وكان مستوى التماسك على البطاقة أعلى؛ أما مستوى التماسك على السطح الرطب فلا أثر له على كفاءة الطاقة.

 

وكشف المعنيون بإلزامية البطاقة، أنه ابتداءً من نوفمبر 2015 يجب أن تحتوي جميع إطارات المركبات الخفيفة الواردة للمملكة على بطاقة كفاءة الطاقة للإطارات؛ ولكن هذا لا يعني أن جميع الإطارات الموجودة في الأسواق ستحتوي على البطاقة؛ وذلك بسبب وجود إطارات في الأسواق تم استيرادها قبل التاريخ المحدد.

 

وأشاروا إلى أن العوامل المؤثرة على اختيار الإطار هي: حجم المركبة، وزن المركبة، الوزن الأقصى للمركبة، درجة حرارة الجو التي سيستخدم فيها الإطار.. ونظراً لأن حجم المركبة ووزنها قد يتغير بتغير سنة الموديل؛ فسيكون عاملاً في اختيار الإطار المناسب.

 

لذلك تقوم الشركات الصانعة باختيار الإطار الأنسب بناءً على العوامل السابقة بالتعاون مع الشركات الصانعة للإطارات.

 

وأكد المختصون أن حجم الإطار يختلف باختلاف طراز المركبة؛ فلكل طراز حجم محدد يمكن معرفته من خلال الوكيل المعتمد أو الكتيب الخاص بالشركة الصانعة للمركبة؛ أما نوع الإطار فيختلف باختلاف نوع الاستخدام؛ فهنالك إطارات مخصصة لسيارات السباق، وإطارات مخصصة للسير على الطرق الوعرة، وإطارات مخصصة للسير على الجليد.

 

يُذكر أن عدد الإطارات التي تدخل المملكة سنوياً يفوق 22 مليون إطار، وجزء من تلك المصانع لا تقع تحت مظلة الشركات الصانعة للسيارات.

تعليقات

تعليقات

[ الكتابات والآراء تعبر عن رأي أصحابها ولا تمثل في أي حال من الأحوال عن رأي إدارة ثق نيوز ]  -  جميع الحقوق محفوظة لـ ثق نيوز 2017 - 2018 ©